هزاع المنصوري يجيب على سؤال لـ”الإمارات اليوم” حول علاقة المناهج بالفضاء

0 21

[ad_1]

أكد رائد الفضاء هزاع المنصوري، ضرورة مواكبة التطورات التي تطرأ على جميع المجالات، خصوصاً العلمية والتقنية، والفضائية، ومن ثم لابد أن “تعنى الجهات المختصة بالعملية التعليمية، وفي مقدمتها وزارة التربية والتعليم، بتدريس مجال الفضاء للطلبة، وتقرر عليهم مناهج تتحدث عن تاريخ الفضاء، وكيفية وصول الدول الأخرى إلى هذه المرحلة من التقدم والتطور أهلتها إلى الوصول إلى الفضاء، وإجراء تجارب علمية على متن محطة الفضاء الدولية، بعد أأنشأها عدد منالدول في العام 1998.

وقال إن دولة الإمارات حققت إنجازات كبيرة على المستويات كافة، ومن ثم فإنها بحاجة إلى دعم المناهج بموضوعات تحفز الطلبة على دراسة الفضاء، والبحث في علومه.

جاء ذلك في رده على سؤال لـ”الإمارات اليوم”، طرحه عليه رئيس تحرير الصحيفة، الزميل سامي الريامي، حول حاجة الدولة إلى مساقات ومناهج تعليمية تدعم برنامج الإمارات لرواد الفضاء.

وأضاف المنصوري أن :”توافر المناهج التي تتناول قضايا الفضاء وموضوعاته، تزيد من رغبة وشغف الطلبة، ويزيد من ثقافتهم حول الكون ومكوناته”.

وأشار المنصوري إلى أنه خريج مدرسة حكومية في ليوا بمنطقة الظفرة، لافتاً إلى المعلمين العاملين في مراحل تعليمه المختلفة من الصف الأول حتى تخرجه، آنذاك كانوا على كفاءة عالية، واستطاع أن يتعلم منهم الكثير، موجهاً لهم الشكر على جهودهم.


الصفحة الرئيسية

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد...