“شؤون ضواحي الشارقة” تواصل مبادرة “مجالسنا في خدمة مدارسنا”

0 45

[ad_1]

الشارقة 24:

نفذت دائرة شؤون الضواحي والقرى بالشارقة، مبادرتها السنوية، التي تطلقها تحت شعار “مجالسنا في خدمة مدارسنا”، للعام السادس على التوالي، ضمن استراتيجيتها في تعزيز شراكاتها مع الميدان التربوي، من خلال إجراء البحوث الميدانية لخدمة الأسر بكافة أفرادها.

وشملت المبادرة، زيارة عدد من المدارس في كل من مدن الشارقة وخورفكان وكلباء، في إطار تحقيق رؤى الدائرة، بتنمية التواصل مع المدارس، وبحث مختلف العلاقات والعوامل المؤثرة في منظومة الأسرة والمدرسة، لقياس انعكاس ذلك على المجتمع.

وقامت الدائرة ممثلة بقسم الرعاية الاجتماعية في إدارة شؤون المجتمع، بانتقاء عدد من المدارس، في إطار خطتها التي أطلقتها منذ خمس سنوات، وتتواصل في العام السادس، للوصول إلى أكبر عدد من مدارس إمارة الشارقة، في نطاق التعليم الأساسي، لتشمل مدرسة مريم النموذجية ومدرسة أسماء في مدينة الشارقة، ومدرسة النحوة ومدرسة أمامة بنت أبي العاص ومدرسة عاتكة بنت زيد في خورفكان، ومدرسة عمير بن أبي وقاص في كلباء.

ونفذت في هذه المدارس، فعاليات هادفة حيث تفاعل معها الطلبة والطالبات بشكل لافت للانتباه، بالإضافة إلى تنفيذ ورش متنوعة ومسابقات ترفيهية، بهدف تعزيز التواصل المجتمعي.

وتخللت المبادرة، إجراء بحوث ميدانية ودراسة لظاهرة التنمر والوقوف على أسبابها وتداعياتها، بجانب التعريف بأدوار مجالس الضواحي، وما تسعى الدائرة لتحقيقه من ترابط أسري يستهدف الطفل والأسرة عامةً، بالإضافة إلى تعزيز العلاقة بين المدارس وأولياء الأمور، لتكون مجالس الضواحي حلقة وصل فاعلة بين الطرفين.

كما تضمنت الفعاليات، توزيع مطويات ومستلزمات دراسية للطلاب، واستضافة شخصيات كرتونية، لتقوم بأدوار تعليمية للأطفال، تعبر عن أهمية الترابط من خلال توزيع الهدايا.

وكرّمت الدائرة إدارات المدارس، لتعاونها على تنظيم الفعاليات، التي تتلاقى مع أهداف القيادة ورؤية وزارة التربية والتعليم، وما تتطلع إليه الدائرة.

وأشاد سعادة خميس بن سالم السويدي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، بالنجاح الكبير واللافت للمبادرة، ودعا إلى مواصلة تنفيذها سنوياً، وإدخال عدد من البحوث التي تخدم رؤية ورسالة دائرة الضواحي والقرى فيما تتطلع إليه، من أسر مترابطة ومتماسكة، وأشار إلى أن المبادرة جرى تطويرها للوصول إلى نتائج أكبر وغايات اجتماعية تمثل في محورها دوراً هاماً من أدوار الدائرة.

من جهتها، أكدت عائشة سيف الكندي مدير إدارة شؤون المجتمع في الدائرة، نجاح مبادرة “مجالسنا في خدمة مدارسنا” في تحقيق أهدافها، وأشارت إلى أن الفعاليات تميزت بالتنوع بجانب استكمال دارسات الإدارة عن التنمر، وتنمية أطر العلاقة بين المنظومة التعليمية من الطلاب والمعلمين والإدارة المدرسية بجانب أولياء الأمور.


الصفحة الرئيسية

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد...