«السباق الانتخابي» يصل محطته الأخيرة.. إعلان النتائج الأولية و«النهائية» 13 أكتوبر – الاتحاد

0 13

[ad_1]

ناصر الجابري (أبوظبي)

أعلنت اللجنة الوطنية للانتخابات، عن أن عدد الناخبين في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي بلغ 117 ألفاً و592 ناخباً، بنسبة 34.8% من إجمالي عدد أعضاء الهيئات الانتخابية، كما كشفت عن القائمة الأولية للفائزين بعضوية المجلس والذين يبلغ عددهم 20 عضواً منهم 7 نساء.
ووفقاً للإحصائية الصادرة بعد عملية فرز الأصوات التي عقدت في مركز أبوظبي الوطني للمعارض أمس، سجلت إمارة أبوظبي العدد الأكبر من الناخبين بمشاركة 35 ألفاً و790 ناخباً، بينما شارك في الانتخابات من إمارة دبي 12 ألفاً و891 ناخباً، وفي الشارقة 22 ألفاً و451 ناخباً، بينما بلغ عدد الأصوات في إمارة عجمان 4 آلاف و393 صوتاً، وفي أم القيوين 3 آلاف و778 ناخباً، أما في رأس الخيمة فوصل عدد الأصوات إلى 22 ألفاً و172 ناخباً، وفي الفجيرة 16 ألفاً و117 ناخباً.
وأكدت معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، عضو اللجنة الوطنية للانتخابات، رئيسة اللجنة الإعلامية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019، أن نجاح العملية الانتخابية هو فخر لنا جميعاً في دولة الإمارات ومؤشر على مستوى الثقة المتبادلة بين القيادة والمواطن وعلى مدى الولاء والانتماء الذي أبداه المواطنون من خلال الإقبال على الإدلاء بأصواتهم، بما يؤكد الخطى الثابتة والمدروسة التي تسير بها الدولة نحو تحقيق خططها الاستراتيجية الطموحة لإرساء النموذج الإماراتي المتميز في العمل البرلماني.
وأضافت معاليها خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة الوطنية للانتخابات أمس في المركز الوطني للمعارض: تحقق الإنجاز بفضل المشاركة الفاعلة من أبناء الوطن الذين عبروا وفي جميع المراكز عن حبهم له وولائهم لقيادته، وشاركوا في هذا الواجب الوطني ليتركوا بصمة واضحة في مسيرة الارتقاء بالعمل البرلماني في دولة الإمارات، والتي نقف اليوم جميعاً أمام فصل جديد من فصول تميزها وريادتها، حيث تمثل المشاركة الفاعلة التي شهدناها دليلاً على الوعي الكبير بقضايا الوطن ومؤشراً على إدراك مكانة المجلس الوطني الاتحادي، والدور الكبير الذي يقوم به أعضاؤه منذ تأسيسه وحتى اليوم.
وأشارت معاليها إلى أن هذا الإنجاز ما كان ليتحقق لولا الدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الذي أطلق برنامج التمكين السياسي عام 2005، وخط المسار لأولى دورات انتخابات المجلس الوطني الاتحادي حتى توالت فصولاً من الإنجازات لتصل إلى دورتها الحالية الرابعة، مقدمة أسمى آيات الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأخيهما صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ولأصحاب السمو حكام الإمارات، على دعمهم المتواصل واللامحدود لبرنامج التمكين السياسي.
وأعربت معاليها عن شكرها لدواوين حكام الإمارات ووزارة شؤون الرئاسة والأمانة العامة لشؤون مجلس الوزراء، ووزارة الخارجية والتعاون الدولي ووزارة الداخلية والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، وكل الشركاء الاستراتيجيين والجهات الداعمة للعملية الانتخابية الذين لم يترددوا في توظيف كل الموارد والإمكانات المتاحة لتسهيل وإنجاح العملية الانتخابية.
من جهته أوضح طارق هلال لوتاه، وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، عضو اللجنة الوطنية للانتخابات، رئيس لجنة إدارة الانتخابات بأن النتائج التي صدرت أمس، تعتبر نتائج أولية، حيث سيتم اعتباراً من اليوم فتح باب الطعون في نتائج الفرز لمدة يومين، ليتم إعلان النتائج النهائية يوم 13 أكتوبر الجاري بحسب الجدول الزمني لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي.
وأشار لوتاه إلى أن النجاح في الاستحقاق الانتخابي تحقق بفضل تضافر الجهود من كافة الجهات المعنية، أفراداً ومؤسسات، والذين حرصوا على العمل يداً واحدة لتنظيم عملية انتخابية على النحو الأمثل ووفق أعلى معايير الدقة والنزاهة والشفافية، بوجود العمل كفريق واحد الذي سيبقى الركيزة الأساسية لمواصلة النجاح والتميز في تجربتنا الانتخابية القائمة على التوظيف الأمثل لكافة الإمكانات، لتنفيذ عملية انتخابية ترقى إلى تطلعات قيادة دولة الإمارات وشعب الإمارات الذي يسعى دائماً لتحقيق المراكز الأولى في جميع المجالات.
وأثنى لوتاه على الدور الوطني للمرشحات والمرشحين الذين أخذوا على عاتقهم مسؤولية الترشح لتمثيل قضايا الوطن والمواطن تحت قبة المجلس الوطني الاتحادي، وتعزيز دوره التشريعي الذي يتكامل مع دور السلطة التنفيذية، عارضين برامجهم على أعضاء الهيئات الانتخابية في مختلف أنحاء الدولة، مشيداً بدور وسائل الإعلام كشريك استراتيجي في نجاح الاستحقاق الوطني وتعزيز مكتسبات الدولة في مجال التنمية السياسية والشاملة.

سهيـل نخيــرة
سهيل العفاري
2624 صوتاً
عقيد ركن متقاعد من القوات المسلحة، خريج كلية زايد العسكرية، وكلية القيادة والأركان بأبوظبي، رئيس مجلس إدارة مجموعة متاجر رويال هورايزن، رئيس مجلس إدارة مدرسة الدار، عضو جمعية المؤازرة الإماراتية.
برنامجه الانتخابي: توطين الوظائف، تمكين الشباب، تطوير التعليم والصحة، تشجيع أصحاب الهمم، كبار المواطنين، دعم المرأة، الاستفادة من خبرات المتقاعدين ومساعدتهم، تطوير مشاريع الشباب، حماية وتحصين المجتمع من الخطر الإلكتروني.

خلفــــان راشـــد
النايلى الشامسي
2495 صوتاً
مواليد 1977، وعمل في مؤسسة النايلي للمقاولات العامة، ومركز الإحصاء- أبوظبي، وبلدية مدينة العين، و«المؤسسة العامة للصناعة».
حاصل على ماجستير في إدارة الأعمال، وبكالوريوس في إدارة الأعمال عام 2000 من «جامعة الإمارات العربية المتحدة». برنامجه الانتخابي: تسهيل بيئة الأعمال بما يضمن استدامة الأنشطة المهنية والتجارية والثقافية في الدولة، وتشجيع وتعزيز الصناعة والأنشطة الثقافية الداعمة لها في الدولة والتغلب على التحديات التي واجهتها في الفترة القريبة، وذلك من خلال مبادرات إبداعية تحفز أنشطة المستثمرين وأصحاب الأعمال والسائحين وتسهم في دفع عجلة التقدم.

مــوزة محمـــد
مسلم العامري
370 صوتاً
خريجة جامعة الإمارات- كلية الطب ورئيسة مركز سرطان الثدي في مستشفى توام، ومتخصصة في جراحة الأورام بمستشفى توام، وحاصلة على العديد من الجوائز من بينها جائزة المرأة العربية، وتوجهت بالشكر للقيادة الرشيدة وللذين وثقوا فيها وانتخبوها وتتمنى أن تكون أمينة على أصواتهم، وأن تكون على قدر المسؤولية العظيمة التي تولتها، وتعتبر أن عضوية المجلس الوطني الاتحادي مسؤولية عظيمة تستوجب جهداً كبيراً.
برنامجها الانتخابي: قضايا المرأة على جميع الأصعدة، وأهمية تعميق المشاركة الوطنية من كل أبناء وبنات الدولة من جميع الفئات والشرائح المجتمعية حتى يكون التمثيل شاملاً.

حمــــد أحمــــد
سلطان الرحومي
1517 صوتاً
البرنامج الانتخابي: قضايا التوطين، والمتقاعدين، والتعليم، والمرأة، وتحديداً تخفيض سنوات الخدمة للمرأة العاملة.
شغل العديد من المناصب، منها رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية في «المجلس الوطني الاتحادي»، مدير جمعية دبي التعاونية لصيادي الأسماك، رئيس مجلس إدارة الاتحاد التعاوني لجمعيات صيادي الأسماك، وضابط طيار ومشرف الإنقاذ البحري ورئيس قسم المهمات الصعبة في شرطة دبي.
نال جائزة أفضل رجل أعمال وأفضل مشروع خدمي من برنامج الشيخ محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب عام 2007. تخرج في المملكة المتحدة برتبة طيار عام 1981.

مريـم مــاجــد
خلفان بن ثنية
374 صوتاً
تشغل منصب مديرة إدارة الاتصال الحكومي في وزارة الموارد البشرية والتوطين.
شغلت منصب مديرة إدارتي الاتصال وتكنولوجيا المعلومات في مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال، والعديد من الوظائف ومناصب إدارية في محاكم دبي، والمكتب الهندسي لصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. تخرجت بامتياز من كليات التقنية العليا تخصص إدارة نظم المعلومات، وحازت عدداً من الشهادات المهنية في مجال القيادة.
البرنامج الانتخابي: التنمية الاجتماعية وتعزيز الاتصال الدائم مع الشعب، السعي لنقل خبراتها في مجال الاتصال الحكومي للارتقاء بالوطن إلى أعلى المراتب وتمكين الشباب على الصعيد الاجتماعي.

ســارة محمـــد
أميــن فلكنــــاز
333 صوتاً
حاصلة على بكالوريوس في إدارة الأعمال من الجامعة الأميركية في الشارقة، التحقت بكلية لندن للأعمال في البرنامج التنفيذي «الابتكار في العمل»، تشغل الرئيس التنفيذي للمالية في شركة مشاريع فلكناز العامة منذ عام 2007، ومنصب نائب رئيس الابتكار في موانئ دبي العالمية.
البرنامج الانتخابي: يركز برنامجها الانتخابي على الابتكار الوظيفي والاهتمام بالخبرات.

أسامـــة أحمــد
عبدالله الشعفار
1032 صوتاً
يشغل أسامة الشعفار منصب رئيس الاتحاد الآسيوي للدراجات، ورئيس اتحاد الإمارات للدراجات، وعضو مجلس إدارة المجلس الأولمبي الآسيوي، ومسؤول العلاقات العامة في المجلس ذاته، وعضو اللجنة الأولمبية الإماراتية، كما شغل منصب رئيس اتحاد الإمارات لبناء الأجسام واللياقة البدنية، ورئيس الاتحاد الدولي لكمال الأجسام، ورئيس الاتحاد الآسيوي لكمال الأجسام، ونائب رئيس اتحاد الإمارات لبناء الأجسام، وكان عضواً في مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي، وقد نال جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي، و«جائزة الإنجاز الرياضي» على مدار 7 أعوام بين 2006 و2012، والوسام الذهبي عام 2009 من الاتحاد الدولي لبناء الأجسام.
تضمن برنامحه الانتخابي 6 ملفات رئيسية، تتمثل في التقاعد والأسرة والشباب، إضافة إلى التعليم والصحة والرياضة.

حميــد علـــي
العبار الشامسي
1227 صوتاً
حاصل على الدبلوم المهني في العمل البرلماني في جامعة الشارقة، والدبلوم المهني في العمل العقاري جامعة الشارقة، وعمل 11عاماً في القوات المسلحة، و21 عاماً في التسجيل العقاري بحكومة الشارقة، والنائب الثاني لرئيس نادي الثقة للمعاقين، وعضو مجلس أمناء جائزة الشارقة للعمل التطوعي.
برنامجه الانتخابي: تقديم المساعدة في طرق العلاج لمرضى السرطان، وأصحاب الهمم، إضافة إلى تقديم خدمات أكثر شمولية لهم، ومحور أخر يتعلق بالاستثمار في العناية بالأبناء، والمتقاعدين، وزيادة علاوات العاملين في القطاع التربوي والصحي بصورة عامة.

عدنـــان حمـــد
محمد الحمادي
985 صوتاً
حاصل على ماجستير في القانون وماجستير إدارة أعمال، نائب رئيس مجلس استشاري الشارقة، والرئيس الإقليمي لشبكة قنوات (ايه ار تي).
البرنامج الانتخابي: التمكين الوظيفي ونظام تقاعدي يحقق العدالة والمساواة، تقليل الفجوة بين الفارق في رواتب المتقاعدين القدامى والمتقاعدين حالياً بما يضمن حقهم في المساواة، إضافة إلى المطالبة بتأمين صحي لكافة المواطنين.

عبيــد خلفــان
عبيــد الغــول
947 صوتاً
يحمل ماجستير في الإدارة والدراسات الاستراتيجية من جامعة مؤتة في الأردن، وبكالوريوس في التاريخ من جامعة الإمارات، ودبلوم اللغة الإنجليزية من الولايات المتحدة الأميركية، ودبلوم الدراسات العليا في إدارة الموارد البشرية.
ومعلم في كلية القيادة والأركان، وممثل الدولة دبلوماسيا في الصين، ورئيس شعبة التعاون الآسيوي والإفريقي في وزارة الدفاع، ورئيس شعبة التعاون مع دول الخليج العربي والدول العربية في وزارة الدفاع.
برنامجه الانتخابي: تدعيم الأمن والاستقرار، وتمكين الشباب، وتوفير فرص وظيفية للمواطنين والحد من البطالة، ومراجعة نظام التقاعد والمتقاعدين، تعزيز قطاع النشاط التجاري للمواطنين.

أحمــد حمــد
أبوشهاب السويدي
660 صوتاً
رئيس قسم أول في النيابة العامة بإمارة دبي، خبرة 25 عاماً في مجال القانون والتشريعات وإجراءات المحاكم والعلوم.
بدأ مسيرته المهنية فور حصوله على بكالوريوس في الإدارة العامة والحقوق في العام 1994، تكللت هذه المسيرة بعدد من شهادات الشكر والتقدير، منها الشكر على العطاء المتواصل والتفاني في أداء الواجب على مدى عشرين عاماً في النيابة العامة. حرص منذ بدايات عمله المهني على اغتنام الفرص التدريبية والتطويرية. شارك في العديد من البرامج التدريبية والدورات وكان آخرها «برنامج قيادات» من كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية. برنامجه الانتخابي تضمن 4 محاور رئيسية، تشمل التوطين ومستقبل الشباب واستشراف المستقبل، إضافة إلى الأسرة الإماراتية.

ناعمة عبدالرحمن
محمـد المنصــوري
444 صشوتاً
تشغل منصب مدير إدارة رعاية المكفوفين في مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، وتقلدت منصب مدير مركز أبوظبي للرعاية والتأهيل في مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، عملت مديراً عاماً لمشروع الغدير في الهلال الأحمر، مدير لمكتب سمو مساعدة رئيس الهيئة للشؤون النسائية في الهلال الأحمر، أشرفت على مشروع حفظ النعمة، شغلت مدير إدارة المساعدات المحلية في الهلال.
برنامجها الانتخابي: المرأة والشباب وأصحاب العطاء من المتقاعدين وموظفي الحكومة الاتحادية والشباب.


الصفحة الرئيسية

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد...